الجزء الأول: أغرب الغرائب, من الحلم إلى الواقع

الرئيسية » مشاركات » الجزء الأول: أغرب الغرائب, من الحلم إلى الواقع

مشاركة : من الأستاذ محمد حبايب ( له الشكر الجزيل ) …
الجزء الأول: أغرب الغرائب , من الحلم إلى الواقع

الجزء الأول: أغرب الغرائب, من الحلم إلى الواقع
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سبحان الله العلي العظيم، كم من الغرائب تحدث أثناء النوم ولحظات ما بين اليقظة والنوم، فما هو الحد الفاصل بين الحلم والواقع، وهل يختلطان أحياناً حتى لا نستطيع التفريق بينهما ؟ يبدو أن ذلك صحيحاً بل أشد منه غرابة وخيالا جامحاً يصعب صديقه.

وأريد أن أنوه عزيزي القارئ بأن هذا ليس بحثاً في الرؤى والأحلام أو تفسيرها، ولكنه لشدة علاقة ما يحدث أثناء النوم بالقصص التي سأوردها في سياق هذا المقال ان شاء الله وقصته الرئيسية والأخيرة (نار جهنم، شيقة جداً فلا تتعجل في حكمك) التي سأوردها في النهاية.

واعلم عزيزي القارئ بأن النائم هو في حالة وفاة، أي أنه كالميت، ويرى أحياناً أنه يعيش في عالم آخر، وقد قال الله تعالى في محكم آياته: “اللَّهُ يَتَوَفَّى الأَنفُسَ حِينَ مَوْتِهَا وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا فَيُمْسِكُ الَتِي قَضَى عَلَيْهَا المَوْتَ وَيُرْسِلُ الأُخْرَى إِلَى أَجَلٍ مُّسْمًّى إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ” (الزمر42).

فمن الناس من يرى أثناء نومه الرؤى الصادقة المبشرة والمنذرة أيضاً، ومنهم من يرى أخلاطاً ووساوس من الشيطان، ومنهم من يرى ما ينعكس مباشرة من حياته وما يشغله فيها، ومنهم من يرى الكوابيس المفزعة جداً، وذلك ما يحدث ما بين النوم واليقظة أي في بداية النوم ولهذا فمعظم من يرى الكوابيس يظن انه رآها في الواقع والحقيقة وليس في المنام، ومنهم من يقوم من فراشه وبمشي بل يذهب الى العمل وهو ما يزال مستغرقاً في النوم، وهكذا يختلط الحلم بالواقع .. والخيال بالحقيقة .. والسراب بالحقيقة والوضوح.

فهذه مدرسة تحكي قصة حدثت لها في شبابها، فلقد كانت عائدة من المدرسة ثم نامت على كنبة الصالون وقد كانت معتادة على ذلك، فرأت في منامها أحداً يسلمها قلماً وقد تسلمته منه وعندما استيقظت وجدت القلم في يدها بالفعل فسألت من بالبيت عنه والكل نفى معرفتهم به وأنه قلم لم يروه مسبقا، وتقول، لقد ظل معي هذا القلم لفترة طويلة حتى ضاع فجأة وبحثت عنه كثيرا ولم أجده.

وكل هذا يبدو غريباً لكنه ليس كذلك بجانب القصص التي ستقرؤها عزيزي القارئ لاحقاً إن شاء الله.

201309050556101

 

وهذا رجل ذهب للنوم فرأى في الحلم أنه يخلط مواد وألوان بيده، ثم استيقظ فرأى أثر هذه المادة ولونها مطبوع على يديه كما لو كان يفعل ذلك حقيقة، وبقي الأثر والألوان على يديه لعدة أيام.
وهذه قصة أغرب من سابقتها، فقد حصل لهذا الشخص صاحب القصة موقف كما في قصص الخيال والأفلام، حيث أنه رأى في الحلم أنه يسير في الشارع، فوجد شيئا التقطه ثم استيقظ من النوم .. فوجد انه ممسكاً به في يده !!
وأن المكان الذي رأى أنه يسير فيه بعيداً جداً، هذا لو افترضنا أنه مثلا يمشي أثناء النوم وذهب فعلا وهو نائم، لكن كما قلت المكان بعيد جداً وهناك شوارع كثيرة يحتاج قطعها لساعات طويلة حتى يصل الى المكان الذي التقطه منه.
أليس هذا من أشد أنواع الخيال غرابةً ؟، كيف حدث ذلك ؟ لا يستطيع أحد ان يجيب على هذا السؤال، الا الله السميع العليم الخبير وهو على كل شيء قدير.

وهذه سيدة متزوجة تحكي قصتها فتقول انها كانت مستلقية على السرير في الظلمة وكان زوجها أيضاً مستلقيا بجانبها وهما على وشك النوم، فطلبت من زوجها أن يناولها مرهم كان على الكومدينو التي بجانبه لكنه لم يجد المرهم وأخبرها بذلك ونام. بعد لحظات ناولها المرهم واستخدمته ونامت. في الصباح سألت زوجها أين وجد المرهم؟ فأخبرها بأنه لم يجده !! فذكرت له أن المرهم قد وضع في يدها!!

وكان أهل المنزل يعلمون أن المنزل مسكون بسبب حوادث مثل هذه الحادثة وأصوات كانوا يسمعونها كمن يلعب بالكرة أو بالماء وأمور مشابهه فنسب الامر الى هذه الظاهرة، أي أن جني هو من ناولها المرهم.

وهذه قصة قصيرة وربما شهيرة أيضاً قبل ان ننتقل الى قصتنا الكبيرة الأخيرة
إحدى الأخوات حكت أن أخاها رأى في المنام أنه يركب باصاً ثم رأى الباص ذاهباً نحو نار مشتعلة، تعجب من السائق الذي يسرع بالباص نحوها فذهب إليه فزعاً لكي ينحرف عن ذاك الطريق أو يوقف، الباص فالتفت إليه السائق فإذا به إبليس ,,

فلما أيقن أنه طارحهم في النار رمى بنفسه من نافذة الباص ، فاستيقظ وهو يصرخ متألماً، المسكين وجد نفسه ملقىً على الأرض قد رمى بنفسه من نافذة غرفته ,, أصابته كسور ..

man

 

وهذا من أشد الغرابة أن نرى بأن الحلم اختلط بالواقع. وقد يكون هذا الموقف غريباً جداً وفي منتهى الغرابة وهو كذلك فعلا، لكن ليس بغرابة الموقف الآتي الذي يكاد لا يصدق.

 فهذه القصة الرئيسية والنهائية التي أريد أن أقصها عليك عزيزي القارئ وآمل يكون المقال كله قد أعجبك، ولم يكن مملاً، فعذراً على لإطالة وأتركك مع القصة الشيقة:

 

الجزء الثاني: حلم يوم القيامة، قصة حقيقية لوزير مصرى يرويها بنفسه

 

2014-03-14T03:38:24+00:00 مارس 8th, 2014|مشاركات|

2 تعليقان

  1. ابو شادي 12/03/2014 at 3:13 صباحًا

    ولم الخوف ومم الخوف يا ابنتي ؟ فكلنا بين يدي الله الرؤوف الرحيم
    وهو ارحم بنا من الأم بوليدها. بارك الله فيك واشكرك على التعقيب.

  2. ابو شادي 12/03/2014 at 3:31 صباحًا

    الأخ ممدوح ملحم، شكرا لك وأحييك على سعة علمك وتفكيرك الناضج.

التعليقات مغلقة.

موضوعات ذات صلة

تواصل معنا

كفرقرع 30075 المثلث الشمالي, لواء حيفا ص.ب 1371

الهاتف: 048482841

الجوال: 0508282860

الموقع الإلكتروني: HMS-TELECOM.COM

شارك مع الأصدقاء

مسلسل الحفرة الحلقة 20 كاملة و مترجمة